كيفية مساعدة الأطفال للتفكير الإيجابي في أسرار الحياة (كتاب)

0 209
قسم ترجمات الكاتب: التعليقات: 0 تعليق
كيفية مساعدة الأطفال للتفكير الإيجابي في أسرار الحياة (كتاب)
Donate

غالبا ما يتساءل الأطفال الصغار عن الموت و يقلقون بشأنه. فسواء كانوا قد مرّوا بتجربة عن كثب أو لا في حياتهم. إذا كان لديك طفل حساس الذي يسأل أسئلة عن الموت.

فيمكنني بكل تأكيد أن أوصيك بهذا الكتاب الذي يتحدث حول المحبة الفقدان الحزن الولادة و الفرح.

تصف  دكتورة علم النفس دونا ماثيوز رأيها في كتاب “و هكذا تمضي” And So It Goes، للكاتبة و الرسامة الإسبانية بالوما فالديفيا الذي ترجم فيما بعد للإنجليزية.

“دموع في عيني و ابتسامة في قلبي رافقت قراءتي للكتاب، خاضت السيدة فالديفيا في كتابها في غمار فهم الرأفة و البراءة في نفس الأطفال، مع حديث صادق حول الألم الحزن، و تذكيرهم بأفراح الحياة.”

هذا الكتاب هو مصدر رائع للعائلات التي تتعامل مع الفقدان، وكذلك مع التغييرات الأخرى التي قد لا يرحب بها الأطفال دائماً، بما في ذلك إنجاب طفل جديد في العائلة أو الابتعاد عن الأهل و الأصدقاء.

يحمل الكتاب شعوراً جميلا حول فهم أسرار الحياة، و لمسة خفيفة تؤكد على أهمية القيام بأفضل ما في وسعنا مع ما يتوفر لدينا.

الكتاب هو ممارسة ذهنية عملية، و تأمل مدروس للآباء و الأمهات و كذلك الأطفال. إنه تذكير مريح لحتمية التغيير، و أهمية تقدير كل شيء و كل شخص، في اللحظات التي نعشها.

قد يشعر الآباء أن عليهم تجنب مناقشة الموت و الخسارة مع أطفالهم، و لكن حتى الأطفال الصغار يقدرون الصدق. حتى أنهم يشعرون بالقلق عندما لا يفهمون، سيجدون بعض الإجابات المريحة التي تحضرهم لقبول لطيف للطبيعة المتغيرة للحياة نفسها الذي وضعته بالوما فالديفيا بشكل جميل، في كلاً من الكلمات و الرسوم التوضيحية في هذا الكتاب.


أحببت التوازن البسيط بين الحزن و الفرح، و الدقة خفية للمسائل الفلسفية التي تناولتها السيدة فالديفيا: “ في تلك لحظات عابرة، يتقابل أولئك الذين يغادروننا و الذين يصلون إلينا عبر مسارات الحياة. يتمنون لبعضهم السعادة “.

يسمح الكتاب للطفل بفهم حقيقي للألم من الفقدان و الحزن. في حين يطمئنهم أن الحياة تستمر: “تماماً كما الربيع يلي الشتاء. بعضهم يصل إلينا، بينما يأخذ آخرون إجازاتهم “.

ترجمة:  لارا أبازيد

المصدر: هنا