ميانمار: جرح جديد…

0 60
قسم بحوث, ترجمات, مقالات, مكتبة النسوية الكاتب: التعليقات: 0 تعليق
ميانمار: جرح جديد…
Donate

أظهرت صور الأقمار الصناعية الجديدة لمنطقة ميانمار أن جميع القرى في الإقليم قد تدمرت بشكل كامل، وذلك وفقاً لشهادات عيان للأهالي الهاربين من تلك المنطقة التي تتعرض لموجة جديدة من الإرهاب الحكومي.
يقول بعض الهاربين إن المسلحين من القرى المجاورة هجموا على قريتنا وقطعوا رؤوس الناس وحين شاهدنا ذلك هربنا مذعورين.
في مذبحة جديدة هددت مليونا ونيف من سكان إقليم الراكين.
شعوب الروهينجا عاشوا لقرون في إقليم الراكين، إلى أن قامت حكومة ميانمار برفض اعتبارهم إحدى الإثنيات المقيمة في البلاد ورفضت منحهم الجنسية عام 1982 وهم أفقر الأقاليم في ميانمار.
في 27 آب قام الجيش الميانماري مع بعض المليشيات المسلحة بـمذبحة شنيعة ضد أهالي الإقليم، وبحسب قائد الجيش كانت هذع عملية إكمال لعمل غير منتهي.
خلال خمس ساعات قاموا بتدمير 2600 قرية وذبح أهاليها في مذبحة موجهة ضد الأقلية المسلمة.
حيث يحكي الناجون قصصاً مروعة حول الاغتصاب والقتل والحرق في ما يعد وصمة عار للعالم المتقدم.
بالطبع فُرض على المنطقة الحصار ومنعت وسائل الإعلام من الاقتراب.
الكثير من الصور المرعبة لحالات القتل.. نساءٌ تحمل جثث أطفالها ورجال يبكون على عائلاتهم وأطفال رضع قطعت رؤوسهم والكثير من القتل المروع.
المجازر أجبرت 75000 من السكان على الهرب إلى حدود بنغلاديش المجاورة حيث تعاني تلك الدولة في محاولة لمساعدة الهاربين وفي المخيم الموجود على الحدود قصص أخرى.
أما في السياسة فكلا الجانبين الحكومة الميانمارية وجيش الروهينجا يتبادلون الاتهامات حول المجازر.
حقيقةً يجب أن تتخذ قرارات حاسمة وليس مجموعة من التصريحات التي لا قيمة لها، فالعنف وانتهاك الحقوق الإنسانية يجب يتوقف.

المصدر
http://www.news.com.au/world/asia/myanmar-whole-villages-destroyed-as-satellite-spots-devastation-from-above/news-story/b1275ad209c8e4eb73e635546eea0c04
#عامر_شكوة
#النسوية_فريق_الترجمة